المرأة

أسباب الإصابة بتسمم الحمل ما بعد الولادة

بالتأكيد نعرف جميعًا حالات تسمم الحمل التي يمكن أن تتعرض لها المرأة خلال فترة حملها، لكن هل تعرفين ان المرأة يمكن ان تصاب بتسمم الحمل أيضًا بعد الولادة؟

يقول الدكتور هاني جورج، استاذ النساء والتوليد بجامعة بني سويف، أن هذه الحالة من الحالات نادرة الحدوث ولكن قد تتعرض لها المرأة للعديد من الأسباب والعوامل الرئيسية التي تؤدي إلى إصابتها بالتسمم بعد أن تضع طفلها خلال 48 ساعة من الولادة وهذه المدة هي أكثر وقت تتعرض فيه المرأة للتسمم. لكن هناك بعض الحالات التي تحدث أيضًا خلال أربعة أو ستة أسابيع بعد الولادة وهذا يسمى بتسمم الحمل بعد الولادة المتأخر.

لكي تتعرفي أكثر عن تسمم الحمل بعد الولادة تابعي معنا سيدتي هذا المقال حتى تتخذي حذركِ من الإصابة به لا قدر الله.

أسباب الإصابة بتسمم الحمل بعد الولادة

1-ارتفاع ضغط الدم

من الأسباب الأكثر شيوعاً والتي تتسبب في إصابة المرأة بالتسمم بعد الولادة هي تعرضها لإرتفاع شديد في مستويات ضغط الدم بعد الانتهاء من 20 أسبوعًا من الحمل. كذلك زيادة نسبة البروتين في البول بعد فترة قصيرة من الولادة وهذا يحدث بسبب نقص تناول الماء والسوائل خلال فترة الحمل.

2-البدانة المفرطة

كذلك إصابة المرأة بزيادة كبيرة في الوزن أو السمنة المفرطة تعرض المرأة للإصابة بالتسمم ما بعد الولادة وهذه تعتبر من العوامل الأكثر إصابة بالتسمم وتشكل خطراً كبيراً على المرأة بعد الولادة.

3- الحمل بتوأم و أيضًا عمر المرأة

النساء اللواتي يحملن بالأطفال التوأم يعتبرن من أكثر الحالات عرضة للإصابة بالتسمم ما بعد الولادة وذلك بسبب ضغط الأجنة على الرحم. أما إذا كانت المرأة حاملًا ويقل عمرها عن 20 عامًا، أو حاملًا و عمرها أكثر من 40 عامًا فسوف يكون لديها فرصة أكبر للتعرض لتسمم الحمل ما بعد الولادة.

4- عوامل وراثية

العامل الوراثي هنا يلعب دورًا كبيرًا في جعل المرأة أكثر عرضة للإصابة بمخاطر تسمم الحمل بعد الولادة، أي إذا كان هناك أي إمرأة في العائلة أصيبت بالتسمم بعد الولادة فربما ينتقل هذا العرض عبر الجينات وتتعرض له المرأة، لذلك انتبهي سيدتي واعلمي التاريخ المرضي لعائلتكِ

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى