تربية الأطفال

إختيار قصص الأطفال الرضع حسب العمر ونصائح مهمة

يظن الناس أن قراءة القصص تكون للأطفال الأكبر سنا فقط، لكن الحقيقة أنه يمكن قراءة القصص للأطفال الرضع أيضا، لذلك لا بد من معرفة كيفية اختيار قصص للأطفال الرضع حسب العمر، وأهمية ذلك ونصائح مهمة عند الاختيار.
اختيار قصص للأطفال الرضع

يجب الحرص على البحث عن قصص مناسبة للطفل الرضيع، وقد يساعد على تنمية مهارات التعلم لديه في المستقبل، وقد تختلف نوعية القصص حسب الفئة العمرية للطفل، ويفضل مراعاة الآتي: قصص للرضع 6 شهور اختيارك للقصص في هذا العمر، يجب أن يكون معتمد على اختيار ما يلفت نظر طفلك بداية من الغلاف الملون، مرورا بالصور داخل الصفحات، التي يجب أن تكون أكثر من الكلمات، لذلك اختيارك يجب أن يكون للصور ذات الألوان البراقة الملفتة للنظر، ويفضل أن تكون الخلفية للصور متبانية ومختلفة معها، ويفضل أيضا أن تكون صورة واحدة بدون كلمات أو توجد كلمة واحدة فقط في الصفحة.

ولكن التنويع ضروري ، فيمكنك اختيار قصص بجمل قصيرة وبقافية سهلة على الأذن، والعمل على قراءتها بصوت واضح لطفلك، خصوصا في فترة قبل النوم، وهناك بعض الكتب للأطفال التي يمكنها أن تصدر صوتا فتكون مفيدة كذلك.

قصص للرضع عمر سنة

دائماً الصور عامل الجذب الامهم لطفل، والتي تكون متوسطة أو كبيرة الحجم لتقوم بلفت نظر طفلك، ويفضل اختيار الصور التي تدل على فعل أو شئ يعرفه الطفل عموما.

بعدها يمكنك الانتقال إلى مرحلة الجمل الأطول وتكون بسيطة في نفس الوقت، وقومي بالإشارة إليه بأصبعك وأنتِ تقومين بالقراءة له، واستخدمي العبارات التي تعرفين أنها تجذب طفلك لينظر إليكِ وإلى الكتاب.

يجب مشاركة الطفل، بحيث تقومين بطرح الأسئلة عليه مثلا: ما هذا؟ وانتظري أن يجيبك أو ساعديه على ذلك بالطريقة التي يفهمها وكرري الإجابة عليه.

قصص للأطفال عمر سنة ونصف

عليك الاهتمام باختيار الصور التي تكون للشخصيات التي يعرفها طفلك، سواء من التلفزيون كالشخصيات الكارتونية أو الحيوانات مثلا، وإن كانت طبيعة الصور فيها تفاصيل أكثر فسيكون ذلك مفيد.

الكتب الصوتية ستجذب طفلك، خصوصا لترديد العبارات والجمل البسيطة، أو قومي أنت بالقراءة إن لم تتوافر هذه الكتب، ويمكنك الإبداع ومحاولة تغيير صوتك حسب الشخصيات في القصة.

فوائد قراءة القصص للطفل الرضيع

نتساءل دائما هل تفيد  القراءة للطفل، خصوصا إن كان ذلك بصوت عالي وهل هذا سيفيد طفلك؟ بالطبع فذلك سيفيد في:

إعطاء طفلك فكرة عن شكل الأرقام والحروف، ومعرفة الألوان، والانتباه إلى الأشكال المختلفة. تدريب طفلك على التواصل من خلالك.

تعزيز المهارات المهمة لديه منذ الصغر مثل الاستماع والنطق والتذكر.

تنبيه الطفل لوجود عالم مختلف حوله.

مع الوقت، ستجدون أن طفلكم يتعلم مفردات أكثر ويصبح لديه مخزون أكبر مقارنة بغيره، مما سيفيده أكثر كلما أصبح أكبر في العمر، كما سيعزز ذلك من العديد من المهارات لطفلك من خلال: تعزيز التطور الاجتماعي والعاطفي لطفلك وإدراك وجود مشاعر مختلفة من خلال الأصوات المختلفة التي يسمعها والتعبيرات التي يشاهدها.

كما وسترون تحسين لمهارة النطق لديه، من خلال تكرار المفردات البسيطة عليه، وتطورها باختلاف العمر.

كذلك تطوير حاسة اللمس والنظر والإدراك والاستجابة من خلال طرح الأسئلة عليه، ومحاولته للإجابة.

إن أفضل أوقات القراءة للطفل الرضيع تعتبر فترة قبل النوم من أفضل الفترات التي يمكنك القراءة فيها لطفلك، أو حتى في فترة القيلولة لديه، فهذه الفترة تعزز التواصل بينكما.

لكن يمكنك الاستفادة من القراءة في أوقات أخرى أيضا، مثل عند الانتظار لدوركم في عيادة الطبيب، أو عند تناول الطفل لطعامه مثلا أو حتى إن كنت ترغبين في تهدئته.

نصائح مفيدة عند اختيار قصص للأطفال الرضع اختاري القصص ذات الجمل المكررة والقافية السهلة الحفظ.

ومن المهم اختيار القصص التي تحتوي على الأناشيد والأغاني التي يمكن أن تلفت سمع طفلك. كلما كبر طفلك وأصبح ينطق كلمات أكبر، اختاري القصص ذات الكلمات البسيطة والتي تكون مكررة لحفظها.

إن إختيار قصص بالشخصيات المحببة لطفلك سيشجعه على التركيز أكثر.

في الوقت الحالي كثرت التطبيقات على الهواتف التي تتيح تنزيل القصص، لكن الإضاءة الخاصة بالهاتف قد تسبب الضيق لك وللطفل، لذلك لا بد من الانتباه لتطوير مهارات طفلكم ايضا .

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى