تربية الأطفال

الذكاء الموسيقي عند الأطفال

هناك بعض الأطفال الذين يتوفرون على الذكاء الموسيقي، ويتضح ذلك من خلال حبهم للموسيقى ودندنتهم لبعض المقاطع، إلا أن الأهل لا يستغلون هذه الميزة بشكل إيجابي بل يجبرون الطفل على التوقف عن حبه الموسيقى والاهتمام بالدراسة، في الوقت الذي تؤكد في الدراسات أنه من الممكن توظيف هذا النوع من الذكاء في تعلم الأطفال.

ما هي مؤشرات الذكاء الموسيقي عند الأطفال ؟

للذكاء الموسيقي مؤشرات عدة ولمعرفة الأشخاص الذين يملك الذكاء الموسيقى لابد أن تجد فيه بعض هذه المؤشرات وهي :

  • الغناء بشكل جيد.
  • الانجذاب للآلات الموسيقى .
  • ذكر الألحان والتعرف على المقامات والإيقاعات.
  • حفظ الأغاني بسرعة.
  • حب سماع الموسيقى والعزف على آلاتها.
  • كما أن لهم حس الإيقاع وقد يحدثونه بأصابعهم وهم يعملون.
  • لهم القدرة على تقليد أصوات المغنين و الحيوانات او غيرها.
  • إذا وجدوا صعوبة في حفظ نص تجدهم يلحنونه.
  • إذا واجهتم صعاب أو مشاكل نجد أنهم اتجهوا لسماع الموسيقى أو الغناء لمحاولة التفكير جيداً لحل مناسب.
  • يعمل على تقليد الأصوات.

طرقه المفضلة في التعلم:

– التلحين يساعده على حفظ الاشياء بسرعة

– تأليف أغنية تلخص ما يريد ان يتذكره فتجده يحول الدروس الى اغاني

– القراءة بصوت مرتفع.

– تشغيل الموسيقي أثناء الدراسة، ويمكن تشغيل موسيقى مختلفة لكل مادة لأن هذا الارتباط يسهل التذكر.

– استخدام أغانٍ تنتمي إلي الحقبة التاريخية التي يدرسها.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى