تربية الأطفال

الطرق والحلول لنوم طفلك بعمق طوال الليل

ولأنّ النوم جزء مهم من الحفاظ على صحة جيدة، يمكن أن تساعد النصائح الآتية في أن ينعم الأطفال بنوم هادئ ومريح:

  • روتين محدد ومنتظم للنوم :

احرصي على تنظيم وقت النوم لطفلكِ، كذلك تحديد روتين ثابت ومنتظم له، حتى يتمكن من النوم بعمق طوال الليل، إضافة إلى  تحديد وقت للاستيقاظ ويتم ذلك بناءً على مقدار النوم الذي يحتاجه الطفل والوقت الذي ذهب فيه إلى الفراش.

والأهم من ذلك، ينبغي ألا ينام طفلك لفترات طويلة أثناء النهار، لأن ذلك سيسبب له الضجر والتململ، عند النوم ليلاً

  • روتين قبل النوم:

يمكن أن يشمل هذا الروتين  اللعب الخفيف، الاستحمام، تنظيف الأسنان، قصة ما قبل النوم، إغلاق الشاشات قبل ساعتين على الأقل من موعد النوم لأنه  يمكن أن تتسبّب مشاهدة التلفاز أو لعب ألعاب الفيديو في إبقاء الطفل مستيقظًا لمدة 30-60 دقيقة إضافية، وبالتالي يساعد روتين النوم الهادئ على رفع مستويات الميلاتونين، والذي يزيد الشعور بالنعاس.

  • إطعامه وإشباعه:

بغض النظر عن الأطفال الصغار، لا شك أن الكبار لا يستطيعون النوم في حال كانوا جائعين، فكيف الحال بالطفل الصغير.

فلذلك احرصي على إطعام طفلك وتغذيته بأطعمة خفيفة على معدته قبل النوم، حتى لا يستيقظ أثناء الليل بسبب الجوع.

  • تقليل التوتّر قبل النوم:

حيث يتوجّب على الأم مساعدة الطفل على تقليل مخاوفه وقت النوم، لأنه يمكن أن يرتفع هرمون التوتر أو الكورتيزول عند التوتر، وإذا كان مرتفعاً لن يكون جسم الطفل قادراً على النوم، وبالتالي من المهم الحفاظ على جو هادئ قبل النوم.

  • خلق بيئة محفزة للنوم:

كاستخدام الاغطية الناعمة والضوء الخافت والهدوء النسبي، ليستطيع الطفل تمييز النهار عن الليل.

  • التعلم على الاستغراق في النوم بمفرده:

عودي طفلكِ على العودة للنوم، في حال استيقظ أثناء الليل، وقد تتعجبين من ذلك، ولكن بالحقيقة الحل موجود وبأسهل ما تتوقعين.

حيث أن كل ما عليكِ، هو أن تقومين بوضع دمية خفيفة وناعمة بجانبه عندما يستيقظ، من أجل أن يشعر بالراحة. وهكذا يستطيع طفلكِ النوم مجدداً، دون الحاجة لكِ، لأنه شعر براحة لا بأس بها، بوجود الدمية بجانبه على أقل تقدير.

  • درجة حرارة غرفة النوم:

احرصي على أن تكون الغرفة التي ينام فيها طفلكِ، ذو درجة حرارة معتدلة، بحيث لا تكون حارة ولا باردة كثيراً، لأنه عندما يشعر بارتفاع الحرارة، سيحل عليه الإرهاق والعرق، وبالتالي سيتيقظ حتماً، وعندما يشعر بانخفاض كبير للحرارة، سيتيقظ من نومه. ومن الأفضل أن يرتدي الطفل ملابس قطنية مريحة.

  • مكان نوم ملائم:

إذا كان طفلكِ يحبذ النوم في الظلام، فاحرصي على أن تكون غرفته مظلمة وهادئة، ولا يتخللها أية أصوات ومصادر إزعاج.

ولكن ينصح بأن ينام طفلكِ على ضوء خفيف، حتى يشعر بالاسترخاء، وينتزع الخوف منه إن وجد، ويتمكن من النوم بعمق.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى