تربية الأطفال

بعض أنواع شخصيات الآباء حسب طرق التربية

تختلف شخصيات الآباء عن بعضها البعض بحسب طرق التربية التي يتبعونها، وإليكم في هذا المقال بعض أنواع شخصيات الآباء :

– الأب الحازم :

هؤلاء يعملون دائماً على إيجاد حالة من التوازن بين الحرية والقواعد المنظمة للسلوك، حيث يقدمون لطفلهم النصيحة والتوجيه، ويرجعون للخلف خطوات منتظرين قيام الطفل بتنفيذها بوازع داخلي.

ودائماً ما يعتمد هؤلاء الآباء كثيراً إلى شرح لماذا يجب فعل هذا وترك ذلك، وكيف أن السلطة الأخلاقية هي فوقهم جميعاً. فمن يخطأ يعتذر سواء أكان المربي أو الطفل.

كما انهم يهتمون باستقلالية ابنائهم واحساسهم بالمسؤولية تجاه انفسهم والأسرة والأصدقاء ومن ثم المجتمع.

-الأب المتسلط :

هؤلاء الآباء دائماً ما يضعون قواعد صارمة ودائماً ما يكون كلامهم مع ابنائهم بصيغة الأمر، ولا يشجعون  أبنائهم على قول آرائهم، بل عليهم فقط اتباع النظام، وهم لا يعتذرون مهما كانت أخطائهم، وغالباً ما تتناقض افعالهم مع اقوالهم.

– الأب المهمل :

هذا النوع من الآباء الغير مهتمين إما بسبب ضعف معلوماتهم عن التربية أو انهم غارقون حتى أذنيهم في مشاكلهم الشخصية دون ابداء أي مبالاة لتنشئة الطفل.

وهم لا يضعون أي قواعد لطفلهم، ولا يبذلون أي جهد، ولا يقدرون التربية واهميتها من الأساس، بل وانهم يرون أنها مسألة لا تهم كثيراً.

– الأب المتساهل :

هذا النوع من الآباء غالباً ما يعطي أطفاله الحرية الكاملة ، فهم لا يضعون اي قواعد، وذلك من فرط ما كانت القواعد الصارمة تخنقهم في صغرهم، ودائماً ما يشعرون بالتقصير تجاه ابنائهم.

وهم لا يعلمون الفرق بين النظام والعقاب والسلطوية، وبالتالي لا يضعون توقعات عالية بشأن أولادهم، كما ويعتقدون ان الطفل اذا تركته هكذا فسوف يكبر و يتربى وقفاً للطبيعة، ويدعون أن هكذا يكون الاطفال احراراً، فيكبر الطفل أكثر عدوانية وهمجية.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى