تربية الأطفال

حل مشكلة التعلق بالوالدين عند الأطفال

  • كيف يمكن حل مشكلة التعلق عند الاطفال:

١- ربي طفلك على الاستقلالية:

لا بد إذاً منذ البداية رسم حدود للعلاقة بين الطفل ووالديه وتحديد مسارها وتطورها خلال مراحل الطفل العمرية المتعاقبة، وأن تعرف الأم أنها بمجرد أن ولدت طفلها يكون قد أخذ الخطوة الأولى في الاستقلال عنها وأصبح عليه أن يقوم ببعض الواجبات بنفسه دون الاعتماد عليها وانتظار مساعدتها.

٢-  كلما تقدم الطفل في العمر يجب أن تزداد واجباته ومسؤولياته تجاه نفسه:

لكل مرحلة عمرية للطفل وجه معين يحدد العلاقة بينه وبين ووالدته فبعد أن كانت العلاقة قائمة على حاجة الطفل المادية للاعتناء به من قبل أمه يتضاءل مع تقدمه بالعمر هذا الرابط المادي لحساب الرابط العاطفي والاجتماعي.

على الأم أن تدرك هذه المسألة أثناء تربية طفلها وتساعد في عميلة الفصل المادي بينها وبين طفلها في كل مرحلة حتى لا تعيق تطوره وتنمية شخصيته المستقلة.

دون أن يؤثر ذلك على الرابط العاطفي والاجتماعي بينهما ويتحقق هذا من خلال جعله يحمل بنفسه بعض المسؤوليات المناسبة لسنه والاعتياد على البقاء بعيداً عن أمه لفترات معينة تتناسب مع مرحلته العمرية.

٣- لا تحاولي كبت حرية طفلك وتقييد حركته:

فيجب أن تطلقي لطفلك العنان ليختبر عالمه بنفسه ويكتشف ما حوله بالطريقة التي يعرفها بشكل غريزي كطفل، أعطه بعض الحرية غير المضرة التي كنت تتمني أخذها عندما كنت في مثل سنه، فهو من خلال هذه الأمور يبني شخصيته ويحقق ذاته ويكون معارفه وخبراته.

٤- حاولي تعويد طفلك على الابتعاد عنك والقيام ببعض الأشياء بنفسه:

يجب أن تعودي طفلك أن ينام بغرفة مستقلة عندما يصبح بعمر معين وليس من الخطأ تركه في بعض الأحيان مع أخوته أو أحد الأقارب الموثوقين أو حتى اللعب مع أطفال في مثل سنه دون الرقابة الشديدة منك ومنعه من أخذ حريته.

٥- زيادة ثقة الطفل بنفسه :

من خلال تشجيع محاولاته وتجاربه، حيث لا يكفي أن تفتحي المجال للطفل ليكتشف العالم على طريقته، بل لا بد أيضاً من مساعدته وتشجعه على المضي قدماً منفرداً دون خوف أو تردد.

٦- علمي طفلك مبادئ الخصوصية :

يجب أن تساعدي طفلك على بناء عالمه الخاص وتكوين صندوق أسراره إن صح التعبير، لا تحولي إيهامه أنك تعرفين كل شيء، وحاولي أن تساعديه على رسم حدود واضحة تفصله عن الآخرين بما فيهم الوالدين.

٧- علميه أيضاً أن يحترم الخصوصية:

إن أحد مظاهر التعلق الزائد المتبادل بين الطفل وأهله إلغاء الخصوصية، فيما يعتبر تعليم الطفل احترام خصوصية الآخرين بما فيهم والديه من أفضل طرق السيطرة على التعلق الزائد.

٨- اطلبي المساعدة:

في كثير من الحالات لا يستطيع الأهل إدارة علاقتهم بالطفل بالشكل الأفضل، لذلك لا تترددي بطلب المساعدة من أخصائيين التربية وعلم نفس الطفل للوصول إلى الحلول المثالية لمشكلة التعلق الزائد بالوالدين.

 

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى