تربية الأطفال

كيف أتعامل مع مشكلات المراهقين؟

إن المراهقة تختلف من فرد إلى آخر، ومن بيئة جغرافية إلى أخرى، ومن سلالة إلى أخرى، كذلك تختلف باختلاف الأنماط الحضارية التي يتربى في وسطها المراهق، فهي في المجتمع البدائي تختلف عنها في المجتمع المتحضر، وكذلك تختلف في مجتمع المدينة عنها في المجتمع الريفي، كما تختلف من المجتمع المتعصب الذي يفرض كثيراً من القيود والأغلال على نشاط المراهق، عنها في المجتمع الحر الذي يعطي للمراهق فرص العمل والنشاط، وكذلك فرص إشباع الحاجات والدوافع المختلفة.

ولحل هذه المشاكل التي يعاني منها المراهقين ، إليكم بعض النصائح :

  • تخلق بالصبر:

الابن عندما يصبح مراهقاً تحدث عنده اضطرابات كما علمنا ، فالأب يقابلها بالضعف، حيث يشعر أن الابن قد يأخذ بعض اختصاصاته، فلا بد من الصبر على تلك الأخطاء التي ستنتهي    بانتهاء مرحلة المراهقة.

  • اقبله بعيوبه:

لا بد أن نرضى بأبنائنا كآباء، ولا بد أن نكون واقعيين في معاملة المراهقين كمربين، فهم بشر وعندهم عيوب.

ودائماً ما عليك اتباع هذه الخطوات الاربع لحل أي مشكلة يتعرض لها المراهق، وهي :

1- أن تشعره بأنك متفهم لمشاعره وأحاسيسه.

2- ما هي الحلول الممكنة لحل المشكلة؟

3- اختيار أفضل الحلول لحل المشكلة.

4- السؤال والمتابعة.

وأخيراً إن أكثر النصائح تقبلاً هي التي تقوم للمراهق بناء على طلبه، والعكس بالعكس.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى