السفر

لمحبي السفر: إن النمور لا تعيش في افريقيا!

إن كنت من محبي السفر والاستكشاف لا بد لك أن تعرف أن النمور، أو القطط الكبيرة، لا تعيش في إفريقيا. على الرغم من وجود عدد من الحيوانات المفترسة في جميع أنحاء القارة، إلا أن النمور ليست واحدة منهم. تم العثور على النمور البرية فقط في آسيا وتحديداً في 13 دولة فقط. الموائل الطبيعية للنمور في البرية منتشرة على نطاق واسع وتشمل مجموعة متنوعة. تميل النمور للغابات، إلا إنها تحتل أيضًا الأراضي العشبية ومستنقعات المنغروف وحتى البيئات الصخرية. كما يُعتقد أن الأسود واللبؤات والنمور تنتمي لفصيلة القطط التي نشأت في أفريقيا من نفس الأسلاف. وقد هاجر فرع من هذا الفصيل قبل فترة تقدر بمليوني عام شرقاً إلى آسيا وتطورت تلك القطط إلى إلى الشكل الحالي للنمور.

يمكن العثور على هذه المخلوقات المهيبة في الصين وإندونيسيا وجنوب شرق آسيا إلى الهند وأجزاء من روسيا. فالهند لديها أكبر عدد من النمور البرية (حوالي 3000). والنمور عامة في خطر وذلك بسبب تدمير اماكن معيشتهم وانتشار عمليات الصيد غير المشروعة، حيث تبقى فقط 3000 نمر في البرية وفقاً للإحصاءات الأخيرة التي نشرتها جمعية الحفاظ على الحياة البرية، كما يُعتقد ان هناك حوالي 5000 نمر اسير في الولايات المتحدة الامريكية!

وعليه، اذا كنت في رحلة سفاري الى افريقيا وشاهدت حيوان النمر في البرية فان هذا يعد شيئا نادرا ومثيرا للاهتمام في الواقع، فحيوان النمر الذي نعرفه لا يعيش ابدا في قارة افريقيا على الرغم من انك قد تشاهد احد النمور في بعض الاحيان. وانتبه، تتفرّد النمور بتمتّعها بواحدة من أفضل الذاكرات مقارنة بأيّ حيوانٍ آخر، وحتّى إنّها أفضل من ذاكرة البشر. ويحذر البعض من صوتها وهريرها المخيف الذي يمكن أن يشل البشر، ويقال إنّ النظر في أعين النمور بشكلٍ مباشرٍ يُظهر للنمر بأنّ الشخص يعلم بأنّه موجود فلا يهجم على فريسة تعلم مكانه وهي نظرية متداولة غير علمية.

كما أنه وعلى الرغم من عدم وجود نمور برية مقيمة في إفريقيا، إلا أن القارة تضم بعضًا من أكبر الحيوانات المفترسة في العالم، بما في ذلك عدد من أنواع القطط الكبيرة الأخرى. يمكن القول إن أكثر الحيوانات المفترسة للقطط الإفريقية شهرة هو الأسد. تعيش الأسود بشكل أساسي في الصحراء الكبرى، وفي دول جنوب الصحراء الكبرى في بوتسوانا وكينيا وجنوب إفريقيا وتنزانيا وزامبيا وزيمبابوي. مثل النمور، كانوا يعيشون في يوم من الأيام بوفرة، لكن أراضيهم تضاءلت بمرور الوقت. الأسود هي واحدة من “القطط الأربعة الكبيرة” وتُعد انها من جنس النمر. تعيش هذه الحيوانات في مجموعات، تُعرف باسم الفخر، وتقضي معظم حياتها معًا، في الصيد والنوم في مجموعات. تٌفضل هذه الحيوانات عامة الأراضي المفتوحة على نطاق واسع، ويصطادون حيوانات القطيع التي تأكل العشب مثل الظباء والغزلان والحيوانات البرية.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى